طرق الاجهاض

سنتحدث عن افضل طرق الاجهاض لعام 2022 وهل تختلف طريقة الاجهاض من امراة الي اخرى وما الحالات التي تستدعي الإجهاض الاضرارى وكيفية الاجهاض

تعددت في الاونة الاخيرة طرق الاجهاض ولكن الطبيب وحدة هو الذى يحدد طريقة الإجهاض المناسبة لكل امراة ، وتفضل النساء طرق الاجهاض في المنزل باستخدام حبوب الإجهاض لانها اقل تكلفة ولاتترك اثر او ندوب

أثبتت الدراسات أن حوالي 10:20% من حالات الحمل يحدث لها إجهاض دون تدخل فيما يسمى بالإجهاض التلقائي، إلا أن المعدل قد يكون أعلى من ذلك، قد يحدث الإجهاض في وقت مبكر من الحمل قبل معرفة المرأة بالحمل.

الإجهاض هو عملية إنهاء الحمل بعد وفاة الجنين، وفي هذه الحالة عادةً ما يحدث طرد تلقائي للجنين خلال الأسابيع 12 الأولى، وكلما تقدم عمر الجنين، لزم ذلك التدخل الطبي سواء بتناول الحبوب أو الجراحة للتخلص من الجنين بعد وفاته.

إلا أن هناك بعض الحالات التي يلجئ اليها الطبيب الي استخدام احدى طرق الإجهاض حتى وإن كان الجنين مازال حيًا.

فما هي الحالات الطبية التي يُشرع فيها الإجهاض؟ وما هي طريقة الإجهاض، وما حكم الشرع في تلك الحالات؟

كل ذلك وأكثر سنتعرف عليه خلال المقال.


الحالات الطبية التي تستدعي استخدام الاجهاض

الحالات الطبية التي تستدعي الاجهاض
الحالات الطبية التي تستدعي الاجهاض


قد تحدث بعض المشكلات أثناء تكوين الجنين تؤدي إلى حدوث الإجهاض وقد يرجع الإجهاض للحالة الصحية للأم، تتمثل بعض هذه المشكلات في:

خلل بالكروموسومات
تحدث معظم حالات الإجهاض بسبب عدم نمو الجنين بالشكل الصحيح، ترتبط 50% من حالات الإجهاض بخلل في الكروموسومات من خلال إضافة أو فقد لبعض الكروموسومات أثناء تكوين الجنين وانقسامه.

وينتج عن خلل الكروموسومات:
● وفاة الجنين، في هذه الحالة يتشكل الجنين لكن يتوقف عن النمو وينتهي الأمر بالإجهاض.
● الحمل العنقودي والحمل العنقودي الجزئي.
الحمل العنقودي، ترتبط مجموعتين من كروموسومات الأب وينتج عن ذلك نمو غير طبيعي للمشيمة. لا يوجد نمو جنيني عادةً.

الحمل العنقودي الجزئي، يعطي الأب مجموعتين من الكروموسومات بالإضافة إلى المجموعة من الأم. قد يبدأ الجنين في التطور لكنه يتوقف قريبًا.

يرتبط الحمل العنقودي الجزئي بخلل في المشيمة وتشكيل جنين غير طبيعي.

الحمل العنقودي الجزئي ليس حملاً قابلاً للحياة، يمكن أن يرتبط الحمل العنقودي والحمل العنقودي الجزئي في بعض الأحيان بتغيرات سرطانية في المشيمة.

ينتج عن تشوهات الكروموسومات بعض الحالات على سلامة الطفل وكونه طفلًا طبيعيًا مثل:
● متلازمة داون.
● متلازمة تيرنر.
● مرض تاي ساكس.
● متلازمة بوتر.

الحالة الصحية للأم
توجد بعض الحالات الصحية التي تعاني منها الأم تجعل استمرار الحمل يشكل خطرًا على حياتها ومن أمثلة تلك الحالات:
● الأمراض المزمنة مرض السكري غير المنضبط، ارتفاع ضغط الدم، الذئبة، اضطرابات المناعة الذاتية.
● الإصابة بالعدوى مثل الحصبة الألمانية أو الفيروس المضخم للخلايا .
● مرض الغدة الدرقية.
● أمراض القلب.
● مشكلات الرحم وعنق الرحم مثل الأورام الليفية، أو شكل الرحم غير الطبيعي، أو عنق الرحم الذي ينفتح ويتسع مبكرًا جدًا ويُسمى قصور عنق الرحم.
● الأورام السرطانية.
● تسمم الحمل المتقدم.
● انفصال المشيمة.
● مشكلات تخثر الدم التي تسد الأوعية الدموية مما يعيق تدفق الدم إلى المشيمة.
● الإصابة بالأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي مثل السيلان والزهري والكلاميديا وفيروس نقص المناعة البشرية.

العيوب الخلقية
مثل:
● تشوهات الكلى.
● عيوب القلب.
● انعدام الدماغ (تشوه الأنبوب العصبي الذي يؤثر على الدماغ).
● استسقاء الرأس (تراكم السائل الدماغي الشوكي في الدماغ).
❖ لا يعيش الأطفال المصابون بعيوب خلقية شديدة عمومًا بعد الولادة بفترة طويلة.


تمزق الأغشية المبكر
تمزق الأغشية المبكر وانفجار الماء مع عدم اكتمال نمو الجنين من الحالات التي يستدعي الإجهاض العاجل.


أعراض الإجهاض
كما ذكرنا أن معظم حالات الإجهاض تكون خلال الأسابيع الأولى، قد تلاحظ المرأة بعض الأعراض والعلامات التي تكون بداية إجهاض الجنين، بعض هذه الأعراض تتمثل في:

● نزيف مهبلي ينتقل من خفيف إلى حاد.
● الشعور بتقلصات و آلام بالبطن وتزداد مع زيادة التقلصات.
● آلام الظهر الشديدة.
● خروج السوائل أو الأنسجة الجنينية التي تشبه جلطات الدم من المهبل.
● ضعف عام بالجسم.
● مخاط أبيض وردي.

❖ معظم النساء اللواتي يعانين من النزيف المهبلي خلال فترة الحمل الأولى يكملن حملهن بنجاح، فلا داعي للقلق من وجود النزيف المهبلي خلال فترة الحمل الأولى، إلا أنه لا بد من استشارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب لوقف النزيف.

عوامل الخطر
هناك بعض العوامل قد تزيد من خطر حدوث الإجهاض وتتمثل في:
الأدوية
بعض الأدوية الموصوفة والتي تُعطى دون وصفة طبية قد تُشكل خطرًا على جنينك ويمكن أن تزيد من خطر الإجهاض وتتمثل في:

● الريتينويد، يستخدم لعلاج الأمراض الجلدية مثل الأكزيما وحب الشباب.
● ميسوبروستول،يستخدم لعلاج القرحة الهضمية والتهاب المفاصل الروماتويدي.
● الميثوتريكسات، لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي.
● العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات) للألم والالتهابات.
العمر
كلما تقدم عمر المرأة؛ كلما زاد خطر حدوث الإجهاض.

فالمرأة في عمر ال35 أكثر عرضة لحدوث الإجهاض بنسبة 20%، وعند وصول المرأة لسن ال40 فإن معدل حدوث الإجهاض يصل لنسبة 40% ومع بلوغها سن 45 وأكثر فإن معدل حدوث الإجهاض يصل لنسبة 80%.
الإجهاض السابق


كلما تعرضت المرأة لإجهاضين متتالين أو أكثر؛ كلما زادت نسبة حدوث الإجهاض.

الأمراض المزمنة
تعرض المرأة لبعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري غير المنضبط وغيره يجعلها أكثر عرضة للإجهاض.

التسمم الغذائي
قد تشكل بعض أنواع التسمم الغذائي خطرًا على الجنين وقد تؤدي إلى حدوث الإجهاض ومن أمثلته:

● التسمم بالليستريا، توجد عادةً في الأجبان الطرية غير المبسترة مثل الجبن الأزرق أو البري أو فريسكو، والمأكولات البحرية النيئة أو غير المطبوخة جيدًا.
● التسمم بالسالمونيلا، توجد عادة في البيض النيء أو غير المطبوخ جيدًا.
● التسمم نتيجة تناول اللحوم النيئة المصابة.

مشكلات الوزن
نجد أن النساء اللاتي يعانين الوزن الزائد المبالغ فيه أو النحافة الشديدة أكثر عرضة للإجهاض من غيرهن.

العادات السيئة
التدخين وشرب الكحوليات وتعاطي المخدرات يزيد بشدة من خطر حدوث الإجهاض لذا لابد من الإقلاع عن العادات السيئة خلال فترة الحمل للحفاظ على صحة الجنين وتحفيز نموه بصورة طبيعية.

مضاعفات الإجهاض
قد ينتج عن الإجهاض تعرض الأم للعدوى، إذا كانت لديك أحد هذه العلامات، فاتصل بطبيبك على الفور. قد تحتاجي إلى الذهاب إلى غرفة الطوارئ.
● حمى.
● نزيف مهبلي غزير كريه الرائحة.
● آلام بالبطن.
طرق التشخيص
يلجأ الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية إلى بعض الطرق لتشخيص الإجهاض نذكر منها:
الموجات فوق الصوتية


يُستدل به عن نبضات قلب الجنين ويحدد ما إذا كان الجنين يتطور كما ينبغي أم لا، إذا تعذر إجراء التشخيص، فقد تحتاج إلى إجراء فحص آخر بالموجات فوق الصوتية في غضون أسبوع تقريبًا.

اختبار الحوض.
يتحقق مقدمي الرعاية الصحية من اختبار الحوض عن ما إذا كان عنق الرحم قد بدأ في التمدد أم لا.

تحليل الدم
يُجري مقدمي الرعاية الصحية اختبارات الدم لقياس مستوى هرمون الحمل موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (HCG) في الدم ويقارنها بالقياسات السابقة، إذا كان نمط التغييرات في مستوى موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية ينخفض، فذلك يشير إلى وجود مشكلة في نمو الجنين.

قد يتحقق الطبيب الخاص بك لمعرفة ما إذا كنت مصابة بفقر الدم والذي يمكن أن يحدث إذا عانيت من نزيف كبير وقد يفحص أيضًا فصيلة دمك.


اختبار الأنسجة
في حال فقدان أنسجة من الرحم، قد يوصي الطبيب بفحصها للتأكد من حدوث الإجهاض.
اختبار الكروموسومات.


إذا تعرضتي لأكثر من إجهاض سابق، فقد يوصي الطبيب بإجراء فحص للكروموسومات للأب والأم لمعرفة إن كانت الكروموسومات سببًا في حدوث الإجهاض أم لا.

❖ كما تشمل بعض طرق تشخيص الإجهاض ما يلي:

تهديد بالإجهاض
في حال نزول بعض الإفرازات مع عدم اتساع عنق الرحم، يشكل هذا خطرًا لحدوث الإجهاض إلا أن تلك الحالة تحدث كثيرًا خلال الفترات الأولى من الحمل وعادةً تمر بسلام ويكتمل نمو الجنين بصورة طبيعية.

إجهاض لا مفر منه
إذا كنت تعانين من نزيف وتشنج وتوسع عنق الرحم، فإن الإجهاض يعتبر أمرًا لا مفر منه.

إجهاض غير كامل
في حال نزول بعض المواد الجنينية أو المشيمة ولكن بقي بعضها في رحمك، فهذا يُيعد إجهاضًا غير مكتمل.


الإجهاض الفائت
وفي هذه الحالة تبقى أنسجة المشيمة والمضغة في الرحم، ولكن الجنين قد مات أو لم يتشكل أبدًا.


إجهاض كامل
حال نزول جميع أنسجة الحمل، فهذا يعتبر إجهاضًا كاملاً. وهذا شائع في حالات الإجهاض التي تحدث قبل 12 أسبوعًا.


الاجهاض الانتاني
وهو نوع من الإجهاض يحدث نتيجة الإصابة بعدوى في الرحم.


طرق إحداث الإجهاض
تعتمد طريقة الإجهاض المتبعة على مدى تقدمك بالحمل، إذا كنت في الثلث الأول من الحمل، فمن المحتمل أن يستخدم الطبيب طريقة الشفط أو تناول الحبوب، أما في الثلث الثاني من الحمل (بمعنى أنه مضى أكثر من 13 أسبوعًا على آخر دورة شهرية لك)، فمن المحتمل أن يستخدم طريقة التوسيع والإخلاء، أما في حالات الحمل المتقدم عن ذلك، قد يلجأ الطبيب للتوسيع والاستخراج.

التحكم بالألم
قبل البدء بعملية الإجهاض، يلجأ الطبيب لبعض الطرق لتخفيف الألم خلال عملية الإجهاض منها:

● من المحتمل أن تحصلي على تخدير موضعي، مما يعني أن عنق الرحم سيكون مخدرًا ولكنك ستكونين مستيقظة خلال العملية.
● تناول 600:800 ملليجرام من الايبوبروفين قد يكون كافيًا لتخفيف الألم.
● إذا كنتي تفضلين التخدير الثقيل، بحيث تنامين خلال وقت العملية، يمكن للطبيب إعطاء دواء مهدئ لك من خلال الوريد.

اهم طرق الاجهاض المتبعة لإحداث الإجهاض

فيما يلى سنتحدث عن جميع طرق الاجهاض الآمنة والحديثة فمنها الاجهاض الدوائى والاجهاض الجراحي وهي كالاتي:

طرق الاجهاض الدوائى
طرق الاجهاض الدوائى


اولا:طرق الاجهاض الدوائي


وهو تحفيز حدوث الإجهاض باستخدام الأدوية دون اللجوء للحل الجراحي واهم طرق الاجهاض الدوائى الاتي:
تناول الميفيبريستون والميزوبروستول


حدوث الإجهاض عن طريق تناول نوعين من الدواء على شكل حبوب: الميفيبريستون (ميفيبريكس) والميزوبروستول (سايتوتك اقراص) حيث يعمل النوعين معًا على إنهاء الحمل ويمكن استخدام هذه الطريقة حتى الأسبوع العاشر من الحمل وهذة طرق الاجهاض الشائعة والمفضلة لدي النساء.

يعمل الميفيبريستون على منع هرمون البروجسترون، مما يتسبب في ترقق بطانة الرحم ومنع الجنين من البقاء في مكانه بينما يعمل الميزوبروستول على انقباض الرحم وطرد الجنين عبر المهبل.

تبدأ التقلصات والنزيف الشديد بعد 1:4 ساعات من تناول الدواء.

قد تشعرين ببعض الأعراض الأخرى بعد تناول الدواء مثل:
● الدوخة.
● التعرق.
● القيء والغثيان.
● الإسهال.
● الصداع.
● الحمى.
● القشعريرة.

ستحتاجين لمراجعة الطبيب بعد الإجهاض بأسبوع للتأكد من اكتمال الإجهاض وخلو الرحم من أي بقايا جنينية. وهذة احدى سلبيات طرق الاجهاض الدوائى

تبدأ الدورة الشهرية بعد 4 إلى 6 أسابيع من حدوث الإجهاض.

يبدأ التبويض بعد حوالي 3 أسابيع من تناول الدواء. بعد حدوث التبويض يمكنك التخطيط للحمل مرة أخرى، ولا داعي للقلق فإن الدواء لا يؤثر على الحمل المستقبلي.


الميفيبريستون عن طريق الفم والميزوبروستول المهبلي أو ا تحت اللسان
يستخدم هذا النوع من الإجهاض الدوائي نفس الأدوية المستخدمة في الطريقة السابقة، ولكن مع قرص ميزوبروستول يذوب ببطء يوضع في المهبل (طريق المهبل) أو تحت اللسان.

تمتاز تلك الطريقة بوضع قرص الدواء في المهبل أو تحت اللسان بتقليل الآثار الجانبية وقد يكون أكثر فعالية.
الميثوتريكسات والميزوبروستول المهبلي.


يستخدم الميثوتريكسات والميزوبروستول المهبلي لحالات الحمل خارج الرحم، يُعطى الميثوتريكسات كحقنة أو عن طريق المهبل ويستخدم الميزوبروستول لاحقًا في المنزل.


الميزوبروستول المهبلي وحده.
يمكن أن يكون الميزوبروستول المهبلي وحده فعالاً عند استخدامه قبل تسعة أسابيع من حمل الجنين. إلا أنه يظل وحده أقل فاعلية من أنواع الإجهاض الدوائي الأخرى.

❖ لا يفضل استخدام طريقة الإجهاض الدوائى في الحالات التالية:

● لديك حساسية من الميفيبريستون أو الميزوبروستول.
● الحالات الشديدة من أمراض الرئة والكلى والكبد.
● لديكِ جهاز داخل الرحم.
● الحمل خارج الرحم.
● تناول أدوية الكورتيكوستيرويد لفترة طويلة.

ثانيا:طرق الاجهاض الجراحي

طريقة الإجهاض
احدى طرق الإجهاض

سنتعرف علي طرق الاجهاض الجراحي وهو مايعرف بعمليات الإجهاض وتوجد طرق مختلفةوالطبيب المعالج يحدد طريقة الإجهاض المناسبة لك.

طريقةالإجهاض بالشفط


يلجأ الأطباء لهذه الطريقة إذا حدث الإجهاض في الثلث الاول من الحمل.

إذا كنت حاملًا أكثر من 10:12 اسبوعًا، قد يلجأ الطبيب لتوسيع عنق الرحم لسهولة وصول الأدوات الطبية للرحم.

بعد إعطاء نوع من المخدر لتهدئتك، يقوم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بإدخال أداة طبية تسمى المنظار في المهبل لإبقائه مفتوحًا، ومسح المهبل وعنق الرحم بمحلول مطهر بيتادين.

يُحقن عنق الرحم لتخديره مع تثبيت عنق الرحم في مكانه بأداة إمساك. سيقومون بعد ذلك بإدخال أنبوب صغير متصل إما بحقنة محمولة باليد أو آلة شفط في الرحم، ثم يقوموا بتنظيف محتوياته، من البداية إلى النهاية، يستغرق الإجراء عدة دقائق.

بعد ذلك ، سيتحقق طبيبك للتأكد من نجاح العملية والتأكد من عدم وجود أي بقايا في الرحم، ثم يتركك للراحة لمدة 30 دقيقة تقريبًا تحت الملاحظة.

طريقة الإجهاض بالتوسيع والإخلاء

يلجأ الطبيب لهذه الطريقة إذا كنت حاملاً لأكثر من 12 أسبوعًا.

يقوم الطبيب أو الممارس الصحي في البداية بتحضير عنق الرحم وتوسيعه حتى لا يصاب أثناء العملية. قد يعطونك أيضًا جرعة من دواء مثل الميزوبروستول، إما عن طريق الفم أو من خلال المهبل، لتليين الرحم. قد يستخدم أيضًا أدوات للمساعدة في توسيع عنق الرحم.

سيقوم مقدم الرعاية الصحية بمسح المهبل وعنق الرحم باستخدام البيتادين، وحقن التخدير في عنق الرحم، ثم استخدام أداة الإمساك.

والفرق الرئيسي هو أنه بالإضافة إلى استخدام شفط فراغ في الرحم، فإنهم يستخدمون أيضًا ملقطًا وأدوات طبية أخرى، بما في ذلك أداة تسمى مكشطة كشط الرحم من الداخل. بالاستعانة بالموجات فوق الصوتية لتوجيهها، يستخدم الشفط للتأكد من إزالة كل شيء.

قد يعطيك مزودك دواءً لشد الرحم وتقليل النزيف.

يستغرق هذا الإجراء من 10 إلى 20 دقيقة. ستستريح لمدة 30 دقيقة إلى ساعة بينما يتأكد مقدمو الرعاية الصحية من أنك بصحة جيدة.

طريقة الإجهاض بالتوسيع والاستخراج(الإجهاض المتأخر)
يلجأ الأطباء لهذه الطريقة في الحمل المتقدم(الثلث الثاني والثالث من الحمل) لإخراج جنين سليم من الرحم.

قبل العملية يوصي الطبيب بإعطاء المضادات الحيوية لتقليل فرصة الإصابة بالعدوى.

خطوات عملية الإجهاض


● بداية العملية تكون بتوسيع عنق الرحم، لا يمكن إجراء العملية إلا إذا كان عنق الرحم يتسع 2-5 سم، يمكن استخدام الميزوبروستول لإنضاج عنق الرحم مع بعض الطرق الأخرى مثل الموسعات وهي قطبان طبيعية أو صناعية تمتص الرطوبة من عنق الرحم لتسمح بتوسيعه لمدة من أيام لساعات.

● يُحقن الجنين بحقن الديجوكسين أو كلوريد البوتاسيوم لتليين عظام الجنين مما يسهل عملية الاستخراج.
● بعد ذلك يتم استئصال الجنين والمشيمة.

❖ من المضاعفات الوارد حدوثها بعد عملية الإجهاض عدوى ما بعد الجراحة، النزيف، إصابة الرحم.

ماذا بعد العملية؟

ستبقين بالعيادة بعض الوقت للاسترخاء وتحت ملاحظة الطبيب لمتابعة حالتك الصحية والتأكد من عدم وجود مضاعفات.

من المحتمل أن تشعري ببعض التقلصات لبضعة أيام ونزيف خفيف لمدة تصل إلى أسبوعين. يتم علاج معظم الآلام والتقلصات باستخدام مسكنات الألم مثل الأسيتامينوفين أو الإيبوبروفين والكوديين.

إذا كنت تعاني من ألم شديد، أو حمى شديدة، أو نزيف شديد، فيجب عليك الاتصال بالطبيب أو التوجه للطوارئ، قد يعني ذلك تعرضك للعدوى.

وأخيرًا يتوجب عليك العودة للمتابعة في غضون 1 إلى 4 أسابيع للتأكد من أنك قد تعافيت جسديًا.
الوقاية
معظم حالات الإجهاض تحدث نتيجة التشوهات الجينية في الجنين. لا يوجد شيء يمكن القيام به لمنع الإجهاض الناجم عن التشوهات الجينية.

ومع ذلك ، ليست كل حالات الإجهاض ناتجة عن تشوهات وراثية. إذا كنت قد تعرضت للإجهاض ، فعليك استشارة الطبيب لتحديد سبب الإجهاض وذلك لعلاجه وتجنب الإجهاض المستقبلي.

قد يساعد اتباع أسلوب حياة صحي قبل وأثناء الحمل إلى تقليل فرصة حدوث الإجهاض ونمو الجنين بشكل صحي، فيما يلي بعض النصائح التي قد تساعد في منع الإجهاض:

● تناول 400 ميكروجرام على الأقل من حمض الفوليك يوميًا، بداية من شهر إلى شهرين على الأقل قبل الحمل وخلال الثلث الأول من الحمل.
● تقليل شرب الكافيين. أثبتت الدراسات أن شرب أكثر من كوبين كافيين قد يزيد من خطر الإجهاض.
● تناول الفيتامينات يحافظ على سلامة الجنين.
● الإبتعاد عن بعض العادات السيئة من التدخين وشرب الكحوليات وتعاطي المخدرات.
● تجنب الإشعاع والسموم مثل الزرنيخ والرصاص والفورمالديهايد والبنزين وأكسيد الإيثيلين.
● تجنب الأشعة السينية والأمراض المعدية خلال فترة الحمل.
● تجنب الرياضات التي قد تزيد فرصة حدوث الإجهاض مثل التزلج أو الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي.
● تجنب العقاقير التي تُؤحز دون وصفة طبية مثل مضادات الالتهابات غير الستيرويدية، استشيري الطبيب قبل تناول أي دواء لتحديد ما يناسبك خلال فترة الحمل.

ما حكم الشرع في الإجهاض؟


أجمع جمهور العلماء أن إجهاض الجنين بعد نفخ الروح لا يجوز شرعًا لأي عذر وأي سبب ويكون بعد مرور 120 يومًا من الحمل، أما قبل النفخ في الروح فاختلف فيه العلماء بين الجواز والكراهة والتحريم إلا أن الإثم يقع في جميع الحالات ويلزم كفارة القتل عن إجهاض الجنين.

أجاز بعض الفقهاء إجهاض الحمل في الأربعين يومًا الاولى إن كان الحمل من زنا أو اغتصاب فأفتى الحنابلة بالإباحة لهذا العذر، أما المالكية فاعتمدوا التحريم المطلق لقول الدردير أنه لا يجوز إخراج المني المتكون في الرحم ولو قبل أربعين يومًا.

أما إجهاض الجنين من أجل خشية الإنفاق أو تحمل تربيتهم فإنه غير مقبول على أي حال.

ولأن الضرورات تبيح المحظورات والشريعة الإسلامية جاءت بالتيسير فقد أجاز العلماء إجهاض الجنين في حالات استثنائية وخاصة جدًا إن كانت حياة الأم مثلًا معرضة للهلاك حال بقاء هذا الحمل، في هذه الحالة يجوز إجهاض الجنين.

الخاتمة


تناولنا في مقالنا الإجهاض الاضطراري أو الأخلاقي و أوضحنا الأسباب التي يستدعى فيها القيام بهذا الإجهاض مثل الحالة الصحية للأم والعيوب الخلقية وتشوهات الجنين والتي يكون غالبًا سببها خلل في الكروموسومات المكونة للجنين.

كما أوضحنا بعض طرق فحص الإجهاض مثل تحاليل الدم والموجات فوق الصوتية واختبار الكروموسومات وبعض أعراض الإجهاض وأهمها التقلصات الشديدة ونزول بعض الأنسجة الجنينية على هيئة تجلط .

كما تناولنا أيضًا طرق الإجهاض ومنها الإجهاض الدوائي والإجهاض الجراحي عن طريق الشفط والتوسيع والإخلاء والتوسيع والاستخراج.

وأخيرًا حكم الشرع في مسألة الإجهاض وأن العلماء أجمعوا أنه لايجوز الإجهاض لأي سبب بعد نفخ الروح أما قبل ذلك فاختلفوا بين الجواز والكراهة والتحريم.

المصادر

Types of Abortion: By Trimester, What to Expect, and Resources

Abortion – NHS

Medical abortion – Mayo Clinic.

Miscarriage – Symptoms and causes – Mayo Clinic.

Termination of Pregnancy for Medical Reasons

4 Common Causes of Miscarriage

Learn the Signs of Miscarriage

Miscarriage Symptoms, Causes, Diagnosis, and Treatment

Intact dilation and extraction – Wikipedia


Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.